أنتم في صدد تصفح الإصدار: .
للوصول إلى المعلومات ذات الصلة بموقعكم الجغرافي، نوصي باستخدام الإصدار:

    العمل البيئي

    تُعدّ غابات ومروج منطقة نوشاتيل جورا موطن مصنع بياجيه، في قرية لا كوت أو فيه الصغيرة، وهي بيئة ملهمة غنية بالحياة والألوان. تلهم هذه الطبيعة أعمالنا وبراعتنا. لذا، تلتزم بياجيه بالحفاظ على هذا الكنز الحي. من استخدام الطاقة الشمسية وتعويض ثاني أكسيد الكربون وأنظمة إدارة النفايات المحسّنة، نسعى جاهدين لتقليل تأثيرنا البيئي. تشمل أولوياتنا تقليل انبعاثاتنا المباشرة من خلال الإدارة المُحسَّنة لاستهلاك مبنانا وخفض الرحلات. فخورون بأصولنا، نبحث باستمرار عن مجالات التحسين، بما في ذلك تحسين سلسلة توريد الدّار، والتي تشكل تحدينا المقبل.

    المواصلات 

    في بياجيه، نضمن بذل قصارى جهدنا لجعل كل جزء من أعمالنا أكثر استدامة. لقد خفضنا انبعاثات السيارات في مقرنا بنسبة 15% بفضل خطة التنقل الناعمة الخاصة بنا. يتضمن ذلك إنجاز 8 محطات لشحن السيارات التي تعمل بالكهرباء وبرنامجا للدراجات الكهربائية يسمح للموظفين باستخدامها في الرحلات المهنية أو الخاصة. كما نحرص أيضًا على استخدام وسائل النقل الأكثر كفاءة لثاني أكسيد الكربون في الرحلات أو الاجتماعات، مثل استخدام السيارات أو القطارات. 

    المباني

    يتمثل أحد أهدافنا الرئيسية في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون المباشرة الخاصة بنا. لقد قمنا ببناء مقرنا الرئيسي لتلبية معيار مينيرجي Minergie لإنتاج الطاقة المنخفض واستخدام الطاقة المتجددة بشكل كبير وإنشاء ألواح شمسية على سطح مصنع جنيف واستخدام الكهرباء الخضراء في مبنى الإنتاج وتشجيع زملائنا على السفر بشكل مستدام.

    مصنع الساعات السويسرية بياجيه في بلان لي زوات

    المتاجر

    تعتبر شهادة الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة (LEED) نظامًا لتصنيف شهادات المباني الخضراء المعترف بها دوليًا. ونستخدمها لقياس التأثير البيئي لمرافقنا. على سبيل المثال، إن متجرنا في تشانغشا، الصين، هو أول متجر يحصل على شهادة الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة (LEED) الذهبية ونهدف إلى مواصلة ذلك في السنوات القادمة.

    التغليف والأوراق

    يتم أخذ الاستدامة في الاعتبار من خلال كل جزء من أعمالنا، إلى غاية المواد التي نستخدمها في جميع الاتصالات الورقية والتغليف وأوراق المكتب. ولا نستخدم سوى الخشب المزود بشهادة مجلس الإشراف على الغابات (FSC ) لصناديقنا وكتالوجاتنا وكتبنا الفنية. في عام 2019، تم استخدام 93% من الورق والكرتون من مصادر معاد تدويرها أو مصدقة، وتمت إعادة تدوير 80% من مواد الاتصال القديمة منذ عام 2011.

    تغليف ساعات ومجوهرات بياجيه الفاخرة

    البلاستيك

    يتمثل هدفنا في تقليل استخدام البلاستيك في كل خطوة من سلسلة التوريد. لقد تخلصنا منه في متاجرنا عبر جميع أنحاء العالم، وحتى في المقر الرئيسي والمصانع. هذا ونقدم أيضا لموظفينا في سويسرا قوارير مياه قابلة لإعادة الاستخدام. أما خطوتنا التالية، فتتمثل في العثور على حلول تغليف لنقل قطع الغيار وللمنتجات الموجهة للمستهلك. 

    النفايات

    التقليل وإعادة الإستخدام وإعادة التدوير: نهدف إلى تقليل نفاياتنا غير القابلة لإعادة التدوير بنسبة 30% بحلول نهاية عام 2020. وفي عام 2019، قمنا بإنشاء، في مواقعنا السويسرية الثلاثة، محطات لاستخدام النفايات أو إعادة تدويرها، بما في ذلك الزجاج والورق والبلاستيك والمنتجات العضوية والمواد الكيميائية والمعادن. كما نعمل أيضًا مع متخصصين محليين للحصول على المزيد من المواد المرنة.

    مجلس الصناعة المسؤولة للمجوهرات (RJC) 

    كعضو في مجلس الصناعة المسؤولة للمجوهرات (RJC) منذ عام 2005، نحن ملتزمون بالاطلاع على أفضل ممارسات الإدارة البيئية. ونجدد شهادتنا كل 3 سنوات، كانت آخرها في عام 2017. وكان لهذا المجلس دور حيوي في تعزيز الأخلاقيات المسؤولة وحقوق الإنسان والممارسات الاجتماعية والبيئية في جميع سلاسل توريد الذهب والماس.

    محايدة الكربون

    من أجل التعويض عن بصمتنا الكربونية، تموّل بياجيه مجموعة من المشاريع عبر جميع أنحاء العالم لحماية البيئة ومساعدتنا على تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة (SDGs). تتراوح هذه المشاريع بين كفاءة استخدام الطاقة ومصادر الطاقة المتجددة وخلق مياه شرب نظيفة.

    اكتشفوا المزيد عن مشاريعنا البيئية المختلفة.  

    بياجيه، علامة الساعات الفاخرة، تختار منظمة SolarAid لمكافحة الفقر وتغير المناخ

    تسخير قوة الشمس

    تم تأسيس منظمة Solar Aid في عام 2006 لمكافحة تغير المناخ والفقر وتزوّد هذه المؤسسة الخيرية الدولية بعض المناطق النائية في ملاوي وأوغندا وزامبيا بالمصابيح الشمسية والطاقة. لقد اشتركنا مع هذه المنظمة غير الحكومية لأن أخلاقياتها ونشاطاتها تتسق اتساقا قويا مع مفهوم علامتنا "الجانب المشرق للحياة".

      علامة بياجيه للمجوهرات الفاخرة تتعاون مع مؤسسة Peace Park

      منظمة PEACE PARK

      إن Peace Park Foundation هي منظمة غير ربحية جنوب أفريقية تنشئ احتياطيات محمية عبر الحدود لإعادة تنشيط وحماية النظم الإيكولوجية الرئيسية. تتعاون هذه المنظمة مع شركاء BioCarbon كجزء من مبادرة تعويض الكربون. التزمت شركة ريتشمونت باتفاقية مدتها سبع سنوات، ستقوم بموجبها بشراء تعويضات الكربون في شكل عملية شراء لهذه الاحتياطات المحمية التي أنشأتها منظمة PEACE PARK. يساعد هذا البرنامج على ضمان الحفاظ على الموائل الطبيعية والأنواع المهددة بالانقراض على المدى الطويل. كما ستوفر هذه المشتريات فرصًا للرزق وستوفر البنية الأساسية للمجتمعات الريفية في زامبيا.

      علامة الساعات الفاخرة بياجيه تساهم في الحفاظ على الغابات

      الغابات المطيرة وحماية التنوع البيولوجي

      نعمل مع صناعة جوز البرازيل في البيرو لخلق فرص محلية ومستدامة للمجتمعات. يعمل هذا المشروع مع المجتمعات لدمج معدات معالجة حديثة والوصول إلى الأسواق الدولية وممارسات حماية الغابات. ويتم إنتاج جوز برازيلي عالي الجودة دون التأثير على الغابات المحلية. يتم توزيع حصة الإيرادات الناتجة عن كل هكتار من الغابات المحمية بين أسر أصحاب الحيازات الصغيرة التي تدير المنطقة.

      تقوم علامة بياجيه للمجوهرات الفاخرة بتمويل مواقد الطهي الصديقة للبيئة

      تصنيع وتوزيع الأفران في الهند

      التغيير الذي يبدأ مع موقد. لقد خلق هذا المشروع وظائف وقلل من إزالة الغابات من خلال تصميم وتصنيع وتوزيع مواقد الطهي المنزلية الفعالة في جنوب الهند. لقد صمّمت هذه المواقد خصيصًا للحد من الدخان والانبعاثات السامة بنسبة 80% وأدت إلى تحسين الصحة والرفاهية لأكثر من 200,000 أسرة ومنعت انبعاثات 27,495 طنًا من الغازات الدفيئة سنويًا.

      "دار الساعات الفاخرة بياجيه توفر المياه النظيفة بأسعار معقولة للمجتمعات في الكامبودج "

      مياه آمنة لصحة أفضل

      يجب توفير مياه الشرب النظيفة والآمنة للجميع. لهذا، أقمنا شراكة مع المنظمات غير الحكومية 1001 FONTAINES في مشروعاتها التي تستخدم تقنيات تنقية المياه في محطات معالجة المياه في المناطق الريفية. كما يمكّن المشروع السكان المحليين من كسب لقمة العيش من خلال تنقية وتوزيع المياه من مصادر محلية. ويوجد حاليًا أكثر من 150 مؤسسة توفر المياه النظيفة بأسعار معقولة لأكثر من 222,000 شخص.